تخطي التنقل

تم فتح باب الترشّح للمشاركة في الدورة السادسة.

محمد عبده قاسم أحمد الشجاع

الإسم الكامل: محمد عبده قاسم أحمد الشجاع

المعلومات الشخصية:

الاسم الكامل: محمد عبده قاسم أحمد الشجاع
مكان الولادة وتاريخها: محافظة اب مديرية العدين 1978م
الجنسية: يمني

السيرة الحياتية:

نبذة: لدي سيرة حياة مليئة بالبؤس واغتراب الذات، يتيم الأم منذ كان عمري في الرابعة، ماتت أمي بسبب الجهل ولا أقول خطأ طبي لأن الطب لم يكن قد وصل القرى حينها. عانيت كثيرا في مسيرة حياتي وأدركت مبكراً جداً أنني سأعيش حالة متاهة طويلة بعد موت أمي وفي ظل قسوة أبي الذي عملت معه كثيرا في الحقول والمحاجر والبناء ورعية الاغنام. درست الابتدائية في القرية التابعة إداريا لمديرية (العدين محافظ إب)، والاعدادية في القرية المقابلة والتابعة إدارياً لمديرية (شرعب محافظ تعز)، والثانوية في صنعاء ثم عدت إلى تعز لإكمال السنة الاخيرة. تقدمت للتجنيد الاجباري بعد الثانوية لكنني لم أستطع بحكم عدم تقبلي للفكرة، اضطررت للانتظار لفترة عامين حاولت الدراسة في احدى المعاهد العلمية لكن بسبب الظروف لم استطع المواصلة، حتى تم الغاء التجنيد الاجباري، فكرت بالدراسة الجامعية عملت في العديد من المطاعم والفنادق بين صنعاء وتعز. بدأت حياتي مع الكتابْ والقراءة منذ الطفولة، حيث كنت احصل على مجلة الاطفال من الاستاذة السودانية، وصادف أن كان هناك مدرس سوداني يكتب الشعر ويتذوقه بصورة مدهشة، بدأت بقراءة الشعر من بعض الاصدقاء ومن المنهج، ثم انتقلت إلى قراءة الرواية بداية بالتاريخية وكانت في المتناول أكثر من غيرها، تطور الأمر إلى قراءة مخزون من الأعمال الأدبية الروائية لكبار الكتاب العرب والاوربيين واللاتينيين والروس والشرقيين. انتمي كثيراً إلى أفكاري ومبادئي في الحياة، درست الفلسفة عن قناعة وحباً في الاطلاع على أكثر قدر من النظريات وحركة التاريخ. لدي طاقة واسعة للكتابة القصصية والروائية، ومخزون كبير لتجارب واسعة أعدها كنز، كما أن لدي نفس طويل وعميق في البحث العلمي. دخولي معترك الكتابة الروائية سيفتح أمامي آفاق شاسعة في حال وفقت، فهناك بالانتظار كنوز من المخطوطات والاثار اعمل على احتوائها على الأقل أرشفتها بالاسم والصورة، وتوعية مالكيها بأهميتها. الرواية عمل جبار، وهذا العمل جاء بعد أكثر من ثلاثة أعمال اثنان منها مجرد مسودات وواحد مكتملة، أما عكاز في الظل فهو تجربة عميقة، جمعت بين كل أشكل الكتابة الأدبية.

النتاج الروائي:

صخرة وحجر-عمل جاهز للطبع. الجُبَّاهي – عمل روائي لا يزال مسودة-اعمال قصصية وابحاث.

النتاجات الأخرى:

• (قَطراتٌ مِنْ غُرف القَلبِ) شِعر \”دار عبادي\” 2006م صنعاء . • (جُرحاً توحَّد كيْ يَنْتقِي شَكلْ مَوتِه) شِعر \”الهيئة العامة لقصور الثقافة\” القاهرة، سلسلة آفاق عربية 2013م. • نشر العديد من الابحاث والدراسات والتحقيقات والمقالات في الصحافة اليمنية ومجلات الجامعة. • قدم عشرات الكتب المعرفية في عرض مبسط للصحافة المحلية. • أشرف على الملحق الثقافي في صحيف الاسبوع 2004م 2005م. • شارك في ملتقى الشعراء العرب 2004م 2006م صنعاء والعديد من الفعاليات. • عمل محرراً في مجلة عروس اليمن التي تهتم بشؤون المرأة 2011م 2014م • أهمية اللغة في تاريخ الفكر البشري.. وحقيقتها عند مَارتِن هَيدجَرْ ((دراسة تاريخية تحليلية)) بحث طويل. • (الأسطورة والملاحم) بحث موسع. • (البحر المتوسط فلسفة ومعارك) بحث موسع.

نقد ودراسات عن الروائي:

قراءة لبعض النقاد حول الأعمال الشعرية 2006م 2013م.

معلومات أخرى (جوائز، ندوات، استضافات.. إلخ):

تكريم من قبل الجامعة عن النشاطات والابحاث التي قدمتها أيام الدراسة تكريم من قبل جمعية محاربة أضرار القات. تكريم من قبل محاربة التدخين. درع وزارة الثقافة 2006م الكثير من الامسيات والصباحيات الشعرية وزارة الثقافة مؤسسة العفيف اتحاد الادباء والكتاب اليمنيين جامعة صنعاء كلية الاداب. المشاركة في العديد من الندوات الخاصة بالمراة عمل حوارات لبعض الاعلاميين والاعلامييات والاكاديميين للصحافة المحلية. فائز بأفضل بحث تخرج على مستوى القسم