تخطي التنقل

لقد تم غلق باب الترشيح للدورة السادسة.

«الدائرة السوداء».. الرومانسية في عصر التحولات الاجتماعية

«الدائرة السوداء».. الرومانسية في عصر التحولات الاجتماعية

في روايته «الدائرة السوداء»، الصادرة عن «دار الكرمة» للنشر، يتعمق حمدي عبدالرحيم في تناول مشاكل وصراعات المجتمع المصري المعاصر، من خلال ثلاث شخصيات رئيسية، هي أستاذ للأدب العربي، وناشطة سياسية، وضابط في جهاز الأمن، حيث تتقاطع مصائر تلك الشخصيات، وتحدث في حياتها تحولات كبيرة.

الأستاذ الجامعي هو الشخصية المحورية في الرواية، فهو يعيش حياة زوجية بائسة، وقصة غرامية مراهقة مع فتاة صغيرة، تعمل ناشطة سياسية في إحدى الحركات المناهضة للسلطة، الأمر الذي يعرضه لبطش الضابط.

وقد تبدو الحمولة السياسية ثقيلة في العمل، ولكن الكاتب ركز على تأثير الأحداث المتلاحقة في الأفراد، والمجتمع ككل، وقد استطاع أن يمرر تلك العوالم من خلال توظيفه لعدد من التقنيات الروائية، من أهمها اللغة الرفيعة، والبسيطة في الوقت نفسه، والتكنيك السردي المختلف، ففيما تبدو الرواية مترابطة، لكن كل فصل فيها قائم بذاته، وكذلك اعتمد الكاتب على قوة الوصف، وتصوير المشاهد، وهو أمر نجح فيه إلى حد كبير، بصورة منحت العمل إثارة من خلال الأحداث المتلاحقة، إضافة إلى نجاحه في صناعة ورسم الشخصيات، خاصة تلك التي تلعب الأدوار الرئيسية في الرواية، كذلك الأصوات والحوارات المتعددة.

وقد وجد العمل صدى مميزاً في المواقع القرائية المتخصصة، وإشادة كبيرة من القراء، خاصة أن معظمهم قد اطلع على أعمال سابقة كانت مميزة للكاتب.

وعلى الرغم من شبه الإجماع الذي وجدته الرواية، إلا أن بعض القراء قد أخذ على الكاتب الإسهاب كثيراً في الوصف، واللجوء إلى الغموض في بعض الأحداث.

المصدر: صحيفة الخليج


أضف تعليق