تخطي التنقل

لقد تم غلق باب الترشيح للدورة الخامسة.

الدكتور: جمال البدري

الإسم الكامل: الدكتور: جمال البدري

المعلومات الشخصية:

الاسم الكامل: جمال عبد الرزاق شاكرالبدري
مكان الولادة وتاريخها: العراق / محافظة صلاح الدّين / 1957
الجنسية: العراقية

السيرة الحياتية:

مواليد 1957 ؛ متزوّج.حاصل على شهادتي : الماجستيروالدكتوراه في فلسفة تاريخ الشرق الأوسط ومقارنة الأديان ( اليهودية والإسلام ) بدرجة امتياز.عملت باحثاً علمياً في مركزأبحاث رئاسة الجمهورية ؛ ثمّ موظفاً دبلوماسياً في وزارة الخارجية ببغداد ؛ وشغلت عدّة مواقــع دبلوماسية في عدد من العواصم العربية ( قبل الاحتلال ).ونشرت العديد من الأعمال الثقافية في داخل وخارج العراق ؛ تجاوزت العشرين كتاباً ؛ وعشرات المقالات في الصحف والمجلات والنت ؛ والاسهام بكتابـة عدد من الموسوعات والكتب المنهجية ؛ والتقديم لكتب فكرية..وكتابة عدد من البرامج في التلفزيون وحضورندوات ومؤتمرات…أمارس النشرفي جريدة القدس العربيّ وفي مجلة أعناب القطرية…عضواتحـاد الأدباء والكتـّـاب والمؤرخين العرب.ومتخصص بكتابة الرّوايات التاريخية والسياسية.حالياً : مديـرمركزالنبيّ إبراهيم للدراسات الشرقية.

النتاج الروائي:

ثلاث روايات هي : رجال الظلّ ( تحولت إلى مسلسل تلفزيوني من 27 حلقة ).ورواية : حارة سوق اليهود نشرت في لندن (212 صفحة ) ورواية وسيناريو: النبوءة باللغتين العربية والإنجليزية نشرت في دمشق (256 صفحة ).إضافة لمجموعة قصصية بعنوان : كوكاكــولا ؛ نشرت بمصرمن سبع قصص.وعشرات القصص في الصحف والمجلات : العراقية والعربية.

النتاجات الأخرى:

أكثرمن عشرين كتاباً منشوراً منها : فنّ السيناريوفي قصص القرآن : اليهود وألف ليلة وليلة / فيزياء وكيمياء الشخصية / الغضب في الشارع العربيّ / القرامطة واليهود : الاتجاه الواحد / السيف الأحمر: دراسة في الأصولية اليهودية السيف الأخضر: دراسة في الأصولية الإسلامية.تحت الطبع كتاب : معركة الحريّة الكبرى : صراع النبيّ موسى وفرعون (200ص).

نقد ودراسات عن الروائي:

في ثلاث دراسات للماجستيروواحدة للدكتوراه.إضافة لمناقشات نقدية في الصحف المحلية وندوات في وزارة الثقافة والإعلام العراقية.وحاصل على عدّة تكريمات وجوائزتجاوزت أقيامها المائة ألـف دولارأمريكي

معلومات أخرى (جوائز، ندوات، استضافات.. إلخ):

لديّ رواية بعنوان : القاء القبض على الهواء.وأخرى بعنوان : الرّقيم.وهذه هي المشاركة الثانية لي في كتـارا.