تخطي التنقل

لقد تم غلق باب الترشيح للدورة الخامسة.

محمد جميل خضر يوقع روايته الجديدة «نهاوند»

محمد جميل خضر يوقع روايته الجديدة «نهاوند»

وقّع الروائي والإعلامي محمد جميل خضر، ضمن فعاليات الدورة الـ 19 من معرض عمّان الدولي للكتاب، روايته «نهاوند» الصادرة قبل أيام عن دار إبييدي المصرية البريطانية للنشر والتوزيع.

ترصد الرواية الواقعة في 208 صفحات حيوات وتحولات تسع شخصيات (شابات وشبان من بلدان عربية مختلفة يعيشون في المنافي)، وصولاً إلى قرارهم المفصلي ضمن مسارات حياتهم تأسيس فرقة موسيقية حملت اسم «نهاوند» بعد تصويتهم على هذا الاسم.

كتب المفكر والروائي السوري خيري الذهبي حول الرواية قائلاً: «محمد جميل خضر يعبث بالتاريخ والمحيط والحقائق ويحيل هذا الخليط إلى رواية. يتنقل ما بين صقلية، وفلسطين، وسوريا، ومصر في طموح يتجاوز رواية واحدة للإحاطة بكل هذا؛ مصر وتقلباتها.. صقلية وانتقالاتها من فينيقية إلى رومانية لاتينية إلى إسلامية، وأخيراً إلى إيطالية». الذهبي يرى أننا أمام رواية «شديدة الطموح لتكون شمولية، تقع فيها على الصحافة الوصفية، وعلى الرواية النفسية المتداخلة مع تفاصيل الحياة، وعلى تقلبات الزمان، والتاريخ، وعلى انتصار الطامحين إلى توسيع ممالكهم على حساب الآخرين».

المصدر: صحيفة الدستور


أضف تعليق