تخطي التنقل

تم إغلاق باب الترشيح في الدورة الثالثة 2017.

رواية “مأساة السيد مطر” في متحف محمود درويش برام الله

Share on FacebookTweet about this on TwitterShare on Google+Email this to someone
رواية “مأساة السيد مطر” في متحف محمود درويش برام الله

ينظم متحف محمود درويش في رام الله بالتعاون مع مؤسسة عبد المحسن القطان، غداً الأربعاء، حفلاً لإطلاق رواية “مأساة السيد مطر” للكاتب مجد كيال، بقاعة متحف محمود درويش، ويدير الأمسية سامح خضر.

ورواية “مأساة السيد مطر”، الصادرة عن دار الأهليلة للنشر، هي فنتازيا مظلمة تروى التناقضات النفسية والاجتماعية الدموية، التي تتخذ من مدينة حيفا المحتلة مسرحًا لها.

وقد فازت رواية “مأساة السيد مطر” بجائزة عبد المحسن القطان للكاتب الشاب عام 2015، حيث اعتبرتها لجنة التحكيم رواية غنية ومتنوعة فى الأسلوب، ومكتوبة بلغة متماسكة وناضجة، بل رأى بعض أعضاء اللجنة أنها رواية استثنائية، ليس على مستوى المسابقة فحسب، وإنما على مستوى السرد العربى، من حيث معالجتها الأحداث التاريخية بهذه القوة وهذا العنف، باستخدام لغة غنوصية، فلسفية دينية، وأنها تفكك، فى الوقت ذاته، هذه اللغة. كما أنها مكتوبة بشكل مبتكر، وخارج التصنيفات الكلاسيكية للسرد العربى.

ويعتمد الكاتب مجد كيال على طرح العديد من المواضيع، بأسلوب واعٍ، وفى لعب على طيف من الشخصيات التى تتبادل أدور الرواة للحدث الواحد.

كما رأت اللجنة فى بيانها: أن هذه الرواية تدل على كاتب يمتلك أدوات الكتابة الروائية ومرجعيات معرفية تمنحه القدرة على أن يكون كاتباً محترفاً يستطيع السيطرة على أدواته وتطويرها، فهو عمل مكتوب بلغة وأسلوب محكمين من بدايته حتى نهايته، ويتحرك بين الماضى والحاضر والمستقبل، محطماً أى فواصل بينها، راسماً واقعاً روائياً صافياً.

ولد الكاتب مجد كيال فى حيفا عام 1990 لعائلة مهجرة من قرية البروة، درس الفلسفة والعلوم السياسية فى الجامعة العبرية فى القدس، نشر نصوصاً سياسية وأدبية وبحثية فى عدد من الإصدارات والصحف، إضافة إلى مدونته الشخصية التى يكتبها منذ العام 2010.

المصدر: جريدة اليوم السابع


أضف تعليق