تخطي التنقل

لقد تم غلق باب الترشيح للدورة الخامسة.

د. السليطي: جائزة الأديبة الصغيرة تسعى لاكتشاف الفتيات المبدعات

د. السليطي: جائزة الأديبة الصغيرة تسعى لاكتشاف الفتيات المبدعات

أعلنت المؤسسة العامة للحي الثقافي – كتارا أنها ستستقبل طلبات المشاركة في جائزة كتارا للأديبة الصغيرة اعتبارا من 7 فبراير إلى 6 ابريل 2019.

وقال سعادة الدكتور خالد بن إبراهيم السليطي مدير عام المؤسسة إن إطلاق هذه الجائزة يضاف إلى سلسلة المشاريع والمبادرات المتميزة التي تعزز رسالة كتارا المرتكزة على خدمة اللغة العربية ودعمها والحفاظ عليها وتعزيز تواجدها وحضورها في المشهد الثقافي، ونشر روح المعرفة لدى الفتاة القطرية وإعدادها إعدادًا ثقافيًا وأدبيًا في إطار رؤية قطر 2030.

وأكد د.السليطي أن الجائزة تعتبر إحدى مبادرات ملتقى “قلم المرأة القطرية”، الذي أشرفت كتارا على تأسيسه في أكتوبر الماضي، من أجل الحفاظ على مكتسبات المرأة القطرية وإبراز دورها في تنمية المجتمع وتطويره وتكريس ريادتها وحضورها ومكانتها في قطر والعالم أجمع. ومن الجدير بالذكر أن مجلس أمناء “ملتقى قلم المرأة القطرية” يضم الأستاذة الدكتورة عائشة يوسف المناعي – الرئيس، والأستاذة الدكتورة مريم عبدالرحمن النعيمي – نائب الرئيس وعضوية كل من الأستاذة الدكتورة هالة سلطان العيسى والأستاذة الدكتورة كلثم علي الغانم والدكتورة أسماء عبدالله العطية.

تشجيع الإبداع

 

أبرز د. السليطي أن الجائزة تهدف إلى اكتشاف الفتيات المبدعات، وتقديم وجوه شابة موهوبة لتتصدر المشهد الثقافي القطري مستقبلا، وتشجيع النشء على القراءة والكتابة والإبداع، والعمل على بناء جيلٍ واعٍ يدرك أهمية الثقافة.

وفي هذا الإطار، أعلن السيد خالد عبدالرحيم السيد، المشرف العام على الجائزة، انه يشترط أن تكون المُتقدّمة قطرية الجنسية أو من أُم قطرية، وأن تكون مُسجّلة في إحدى المدارس أو الجامعات الحكومية أو الخاصة داخل قطر، وألا يقل عمرها عن ١٤ عامًا، وألا يزيد على ١٨ عامًا. وتتم المشاركة في الجائزة بتقديم طلب الترشح مرفقا بصورة عن البطاقة الشخصية أو جواز السفر على ايميل الجائزة، أو التواصل مع منسق الجائزة في أجل لا يتعدى 6 أبريل المقبل.

التصفيات

 

وتعتمد آلية المنافسة في الجائزة على معايير موضوعية؛ لتبدأ مرحلة التصفيات الأولى بلقاء تعريفي بين المرشحات ولجنة جائزة كتارا للأديبة الصغيرة، ومن ثم تقوم لجنة الجائزة بالمقابلات الشخصية مع المرشحات واختبار معرفتهن، وذلك لاختيار أفضل 30 مشاركة.

وفي المرحلة الثانية، تقوم المشاركات الـ 30 بتنفيذ الخطوات المطلوبة من لجنة الجائزة تباعا، وهي حضور 5 ورش عمل في مجالات ثقافية مختلفة، ثم قراءة ثلاثة كتب من قائمة الكتب المختارة من قبل لجنة التحكيم، ثم تقوم بتلخيصها تلخيصًا غير مخلٍّ بمضمونها، على ألا يتعدى الملخص 1000 كلمة، أما المهمة الثانية فهي كتابة مقال من قائمة المواضيع المقترحة من لجنة التحكيم، على ألا يقل عدد كلمات المقال عن 800 كلمة، والمهمة الثالثة كتابة قصة قصيرة مع حرية اختيار الموضوع، على ألا يقل عدد كلمات القصة عن 3 آلاف كلمة، والمهمة الرابعة حفظ خمس قصائد من القائمة المقترحة من لجنة التحكيم، أما المهمة الخامسة فهي اختيار موضوع من قائمة المواضيع المقترحة من لجنة التحكيم، تتحدث فيه المشارِكة بلغة عربية سليمة لمدة 6 دقائق أمام لجنة التحكيم. وفي نهاية المرحلة الثانية، تختار لجنة التحكيم أفضل 15 مشاركة تتأهل للمرحلة الثالثة.

في المرحلة الثالثة، تخضع المتأهلات ال15 إلى دورات تدريبية،، على أن تكون المهمة الأولى قراءة رواية من روايات الفتيان العربية من إصدارات جائزة كتارا للرواية العربية وتلخيصها في 1500 كلمة على أن تناقشها مع لجنة التحكيم،، والمهمة الثانية مقابلة مع لجنة التحكيم للحكم على المترشحات في مواضيع ثقافية عامة، وفي نهاية هذه المرحلة يتم اختيار أفضل 3 متسابقات يتأهلن للمرحلة النهائية.

توزيع الجوائز

 

ويتم الإعلان عن المراكز الثلاثة الأولى بناء على مجموع ما تحصلن عليه من الدرجات في المراحل الثلاث السابقة، في حفل توزيع الجوائز الذي سيقام في شهر نوفمبر 2019 في ـ كتارا.

وخصصت المؤسسة العامة للحي الثقافي جوائز قيمة للفائزات بالجائزة، حيث تحصل الفائزة بالمركز الأول على جائزة مادية قيمتها مائة ألف ريال، وتحوز لقب “الأديبة الصغيرة” لعام 2019 على مستوى دولة قطر، وتحصل الفائزة بالمركز الثاني على جائزة مادية قيمتها 70 ألف ريال، فيما تحصل الفائزة بالمركز الثالث على جائزة قيمتها 50 ألف ريال. كما تُقدم جوائز عينية للفائزات الثلاث وتُطبع الأعمال الفائزة (في مجال القصة القصيرة) ضمن منشورات دار كتارا للنشر..


أضف تعليق