تخطي التنقل

تم فتح باب الترشّح للمشاركة في الدورة الرابعة.

إشهار رواية «الليلة الخامسة عشرة» لملاك إبراهيم الأعمر

Share on FacebookTweet about this on TwitterShare on Google+Email this to someone
إشهار رواية «الليلة الخامسة عشرة» لملاك إبراهيم الأعمر

احتفلت الكاتبة الأردنية ملاك إبراهيم الأعمر بعنوان «الليلة الخامسة عشرة»، والتي صدرت عن دار الغاية للنشر والتوزيع.

وتتحدث الرواية التي جاءت في 171 صفحة من القطع المتوسط عن مأساة اللجوء، وموجات التشريد هربا من الظلم وصولا إلى مخيمات اللجوء من خلال شخصيات رئيسة وثانوية، تسرد معاناتها اليومية وأحلامها في خط درامي متصاعد يتسق مع السياق العام للرواية. وقالت المؤلفة الأعمر إن موضوع روايتها يتحدث عن معاناة اللاجئين بشكل عام، واللاجئين السوريين خصوصا، وكيفية خروجهم من بلدهم، وقدومهم إلى الأردن، واستقبالهم من خلال الشخصية الرئيسة لفتاة اسمها «أيام» التي كانت تحلم بدراسة الطب.

وقالت الكاتبة صفية البكري في قراءتها لموضوع الرواية، إن المؤلفة استطاعت أن تصف الشعور بالخذلان الذي تعرضت له الشعوب التي صدقت الوعود بالحرية والديمقراطية، في أسلوب بريء وصادق، وشحن حسي يبرز فيه عنصر التشويق بوضوح.

كما تحدث الدكتور إبراهيم مبيضين عن أهمية وجود حاضنة للإبداع الثقافي تأخذ بيد كل مبدع من خلال شراكة حقيقية بين المؤسسات المجتمع المختلفة.

ومؤلفة الرواية، هي طالبة أردنية تبلغ 17 من العمر، واختيرت كأصغر ممثل لشؤون اللاجئين في الشرق الأوسط، بعد طرحها لمعاناتهم في كتاباتها في أكثر من محفل دولي، وهذه الرواية التي تجسد الأحداث السورية هي المنجز الأدبي الأول لها.

وفي نهاية الحفل، سلمت المؤلفة، راعي الحفل مندوب وزير الثقافة الدكتور أحمد راشد، درعا تقديريا.

المصدر: موقع عمون


أضف تعليق